المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مشروعات صغيره لست البيت ( 2 )



hanaa
04-01-2012, 03:18 PM
نكمل سوى المشروعات الصغيره لست البيت
1- مشروع الاكسسوارات والحلى
ده مشروع مربح جدااا بس عاوز واحده يكون عندها ذوق فنى وتبتدى تعمل تصميمات وتنفذها من انسيلات وعقاد وخواتم وتوك وخلافه

http://files2.fatakat.com/2011/3/12995455611384.gif

2- تاجير ملابس سواريه
احنا عارفين قد ايه الملابس السواريه غاليه وفساتين الافراح وعلشان كده كتيير بيلجأ للتأجير انتى ممكن تجيبى مجموعه فساتين سهره وكام فستان فرح وكل اللى هتحتاجيه حجره فى البيت فاضيه تعرضى فيها الفساتين ومش لازم تبتدى بكميه كبيره مع الوقت العدد هيزيد

http://files2.fatakat.com/2011/3/12995455611384.gif

3-مشروع لعب الاطفال
ممكن تصممى اشكال للعب الاطفال زى الدباديب واشكال الحيوانات وغيرها كتير وبفضلات القماش تنقذى تصميمك وبعد ما تخيطيه تحشيه بالفيبر وتبتدى تعرضى انتاجك على المحلات

http://files2.fatakat.com/2011/3/12995455611384.gif

4- كتابه الابحاث والرسائل
ده مشروع مناسب للى بتعرف كمبيوتر كويس وعندها فكره عن البرامج زى الاكسيل وغيرها
بتعمل ابحاث للطلبه او تكتب الرسائل العلميه للماجستر والدكتوراه لطلبه الدراسات العليا
وكل اللى هتحتاجيه غير الخبره والكمبيونر طابعه وتبتدى على بركه الله

http://files2.fatakat.com/2011/3/12995455611384.gif

5-مشروع تربيه طيور الزينه والاسماك الملونه
وده ممكن تجيبى حوض سمك كبير وبعض الانواع المتميزه من اسماك الزينه وهتلاقى ما شاء الله السمكه بتجيب سمك صغير بلا عدد تاخدى وتبيعى
وممكن برضه طيور الزينه تربيتها سهله ومع الوقت برضه تاخدى الانتاج الجديد وتبعيه

http://files2.fatakat.com/2011/3/12995455611384.gif

6- التجاره
ودى محتاجه شويه علاقات وشطاره ممكن تشترى ملابس بيت حريمى واطفال بسعر الجمله وتسوقيها

http://files2.fatakat.com/2011/3/12995455611384.gif

الافكار كتيير بس محتاجين العزيمه وطول البال
وربنا يوفقنا جميعا لما يحبه ويرضاه

سارة
04-01-2012, 05:35 PM
شكرا هناء على كل هذه الافكار
كلها حلوة ومربحة

hanaa
04-01-2012, 06:58 PM
شكرا هناء على كل هذه الافكار
كلها حلوة ومربحة



العفو اى خدمه
http://www.abuaseel.net/dam3at_7ozn/ekccwarat/as3dna.gif

علا
04-01-2012, 08:43 PM
شكرا هناء على المشروعات
بجد نفسى فى واحد منهم

hanaa
04-01-2012, 10:20 PM
شكرا هناء على المشروعات
بجد نفسى فى واحد منهم


يالا ابتدى وانا معاكى خطوه بخطوه
:goldy22:

خلود
05-01-2012, 11:14 AM
مشروع الاكسسوارات والحلى
انا قرأت فى جريدة الجمهورية اليوم عن انه مشروع مربح جدا
واليكم المقال :
==========


"حلق وعقد وغويشة" .. لفك شفرة بطالة البنات



هبة الشرقاوي - أزهار عبدالقادر - هبة عبدالسلام



ربما تكون فكرة بسيطة.. لكن تحل مشكلات كبيرة.. ومن هذه الأفكار صناعة الاكسسوارات النسائية في المنزل.. لا تحتاج لرأس مال كبير بل بجنيهات معدودة تستطيع حواء أن تتغلب علي مشكلة أوقات الفراغ ليس هذا بحسب ولكن تشبع لديها هواية وتوفر فرصة عمل وتحصل علي مكسب مادي.
تصميم الاكسسوارات وصناعتها مثل العقد والحلق والغويشة فكرة إبداعية تعكس القدرة علي الابتكار والذوق الرفيع بها تستطيع المرأة حل العديد من المشاكل فبدلا من النزول والتعرض للمضايقات والزحام يمكنها ان تقوم بهذا العمل في منزلها وتحل مشكلة البطالة.. حول هذه الفكرة تدور فكرة هذا الموضوع.
يقول عماد جرجس - مستورد لمستلزمات الاكسسوارات - ان هذه الصناعة من أسهل وأربح الصناعات التي يمكن ان يمارسها مختلف فئات المجتمع.. فالفتيات واللاتي يمثلن الشريحة الأكبر من المشترين بعضهن يشترين الأحجار والخرز لعمل الاكسسوارات لأنفسهن أو لمهاداتها لأصدقائهن.. والبعض يمتهن هذه الصناعة خاصة انها مربحة 100%.. والشباب أيضا يشترونها لبيعها بعد تصميم مختلف الأشكال منها.
ومن المؤكد ان الأذواق الموجودة لا يمكن حصرها وذلك لترضي مختلف الأذواق والأعمار حيث تتراوح أعمار الزبائن من 12 سنة وحتي 60 سنة وكل منه له ذوقه المميز.
وما يميز الاكسسوارات ان مكوناتها رخيصة الثمن فالأحجار تباع ب"العنقود" وهي كثيرة وبعض الفواصل بين الأحجار والأشكال التي تستخدم في صنع الاكسسوارات تباع بالجرام والتي تتراوح أسعارها من "10 إلي 30 قرشا" كحد أقصي.. وهو مبلغ زهيد جداً بالنسبة إلي الشكل العام للمنتج.
حتي المساجين ؟!
ومؤخرا وجدت بعض الزبائن الذين يشترون من هذه المكونات لاعطائها لذويهم بالسجن سواء من السيدات أو الرجال ليقوموا بعمل الحلي في السجن في أوقات فراغهم الكثيرة واعادتها مرة أخري لذويهم الذين يبيعونها وينفقون من ربحها علي أسرهم.. ولذلك أبيع لهم بسعر أقل كمساعدة مني لهم قدر المستطاع.
أين الإنتاج المصري ..؟
ويضيف انه من المحزن أن كل هذه الأحجار ومستلزمات الاكسسوار بمختلف أنواعها تنتجها الصين بنسبة 99% والنسبة الباقية تنتجها "التشيك".. أما الإنتاج المصري فمنعدم في هذه الصناعة تماما وهو شيء محزن لأن هذه المصنوعات لو انتجتها مصر لأصبحت دخلا هاما لمواردها وميزانيتها بدلا من سفرنا لاستيرادها من الخارج.
التصميم المصري .. يكسب
تقول رشا سيد - 27 سنة - كنت أعمل في بازار لبيع الاكسسوارات المصنوعة من الفضة والأحجار الكريمة والتي تقوم بتصميمها المهندسة صاحبة البازار وكنت اتعجب من سهولة تركيب هذه الأحجار معا ولكنها تنتج أشكالاً خلابة.. وفي بداية عملي كنت اعتقد ان أحداً لن يشتري هذه المنتجات لأسعارها الباهظة ولكني وجدت ان معظم السياح وبعض المصريين يهوون شراء هذه الاكسسوارات بل هم زبائن دائمون.
وتحدثت ذات مرة مع احدي السائحات عن سبب شرائها لهذه الاكسسوارات فقالت لي: انها زارت مصر أكثر من أربع مرات في كل مرة هم يطلبون منها ان تحضر لهم الاكسسوار من مصر تحديدا لأن تصاميمها مميزة ولا يوجد مثلها في الدول التي زارتها من قبل.
نجلاء حامد - خريجة كلية التجارة - تقول: من خلال النت أستطيع اكتساب أشكال جديدة لتصنيع الاكسسوارات وأيضا أستطيع تسويق منتجاتي فمجرد اعلان بسيط علي النت وفي صفحتي علي الفيس بوك أعرض بعض منتجاتي من خلال مقابلة صديقاتي في النادي بالاضافة إلي اعتمادي علي صديقاتي وصديقات اخواتي خاصة وانهن في سن المراهقة وتستهويهن هذه الاكسسوارات الرخيصة ولكنها بشكل مميز في نفس الوقت وحاليا اتجه للتسويق في المحلات التي تبيع الاكسسوارات ولكني أطلب ربحا بسيطا لاستطيع البيع.
وعن تجربتها تتحدث شيرين ناصف فتقول: كنت أصمم اكسسواراتي بنفسي أنا وصديقة لي وكنا نشتري الأحجار الكريمة والفضة ونصنع منها الأعقاد والانسيالات وغيرها وبعد أن أثارت اعجاب صديقاتنا قررنا أن نشارك في معارض في الفنادق ولكن التجربة لم تستمر سوي مرتين لارتفاع أسعار الأحجار الكريمة فالعقد كانت بداية سعره خمسمائة جنيه مثلا لاحتوائه علي فاروز حر وعقيق وغيره ومن يشترون هذه النوعية ليسوا كثيرين ويفضلون شراء هذه المنتجات من المحلات المتخصصة وبالتالي لم نكمل هذا المجال ولكن ابنتي وصديقتها أيضا كرروا التجربة ولكن مع الاكسسوارات الرخيصة بالغويشة لا يتجاوز سعرها عشرة جنيهات واستطاعوا بالفعل كسب هامش ربح جيد لدرجة انهم في ذات مرة وهم في أحد المحلات وجدوا بنات يشترون أكسسوارات ولكن لم تعجبهم فعرضوا عليهم اكسسوارات قاموا بتصنيعها واشتروا منهم مرة واحدة بمبلغ مائة وثمانين جنيها. تشير إلي ان الأذواق المختلفة التي تصنعها الفتيات هي التي تجعل لها سوقا خاصة في ظل وجود الاكسسوار الصيني الرخيص أيضا ولكن اختيار الألوان والتشكيلات هي الفيصل. تضيف ان بنات الجامعة وصغيرات السن الأكثر اقبالا علي شراء هذه المنتجات.
ناجح عبده - بائع اكسسوارات بالموسكي - يقول: ان أكثر السيدات والفتيات اللاتي يشترين مستلزمات الاكسسوارات كثيرات منهن تطلب مني مساعدتهن في معرفة كيفية تشبيك السلاسل مع الخرز مع الفواصل المستخدمة لتجميل المنتج سواء من سلسلة أو غويشة وكثيرات منهن يذكرن انهن يبدأن صنع الاكسسوار لأول مرة ولكن غالبا تستمر كثيرات منهن وألاحظ ذلك من خلال ترددهن للشراء.
يضيف ان أهم الأدوات المستخدمة هي "الزرادية" العادية ولكنها أصغر قليلا وزرادية أخري برأس مدور وهناك المسامير سواء العادية الشكل وتشبه الدبابيس أو المنثنية بالاضافة إلي حلقات صغيرة تسمي الزرد والأقفال المتعددة الأشكال لقفل نهايات المنتج وهناك ألوان لهذه المعادن سواء الفضي والنحاسي والذهبي.
يشير إلي أنني أنصح من تشتري مني باللجوء إلي النت للاطلاع علي أحدث الصيحات في الاكسسوار.
أفكار إبداعية
الدكتور جمال الأحول - أستاذ المنتجات المعدنية بكلية الفنون التطبيقية جامعة حلوان - يقول: من لديه فكرة ابداعية يمتلك شيئا ثمينا وعليه استثماره ومن هذه الأفكار صناعة الحلي وما تتطلبه من تطوير وابتكار وهذا ما ضمنته في كتاب بعنوان "مدخل في صناعة الحلي" لكل من يملك هذه المهارة ويطمح لتنميتها وتطويرها.. وهذه الأفكار يمكن ان تصبح نواة لمشروع استثماري صغير.. وهذه المشروعات يستفيد منها علي وجه الخصوص خريجات الجامعة وكذلك متضررو الخصخصة التي شردت الكثير من النساء وهذه المنتجات اليدوية لها أسواقها ومشتروها والجودة هي الفيصل.
أما داليا فرحات - ليسانس حقوق - وشريكتها عزة حبيب فاستخدمتا الاكسسوارات في مشروعهما لتصنيع المفروشات..
تقول داليا: بدأنا المشروع منذ عشر سنوات بشراء الأقمشة المستوردة وتصنيع الطرح للمحجبات وفوجئنا بانتشار النماذج التي نصنعها فقررنا الاعتماد علي الأقمشة المصرية واستخدام الخرز والمعادن الصغيرة وأشغال الكروشيه وبمهارة البنت المصرية وابداعها أصبح لنا مشترون يبحثون عن منتجاتنا.. ويعمل في المشروع 50 فتاة وسيدة وهو خيري بالدرجة الأولي بهدف تشغيل الأيدي العاملة وتعليم مهارات جديدة للبنات واستثمارها في مشروعات تدر دخلا للأسرة ككل.
أما التسويق فحاليا صعب نظرا للظروف التي تمر بها البلد وتراجع القوي الشرائية للمستهلك ليس فقط لمنتجاتنا وإنما للسوق ككل ونأمل ان تنفرج الأزمة ويتحرك السوق ويستوعب المزيد من المشروعات اليدوية والمهارية وننافس بها المستورد ونغزو الأسواق العالمية ويحل جزء من مشكلة البطالة التي توجد في كل بيت مصري.

hanaa
05-01-2012, 11:49 AM
خلود
شكرا حبيبه قلبى على اضافتك لموضوعى ربنا يبارك لك
جزاكى الله كل خير :Kisses:

(ماما فوفو وجدى)
05-01-2012, 09:11 PM
ايوة علا بتقول نفسها تنفذ مشروع
وانا اعرف انها طباخة ماهرة
احسن حاجة لعلا
مشروع وجبات جاهزة علشان اكون زبونة عندها

hanaa
05-01-2012, 09:34 PM
ايوة علا بتقول نفسها تنفذ مشروع
وانا اعرف انها طباخة ماهرة
احسن حاجة لعلا
مشروع وجبات جاهزة علشان اكون زبونة عندها


هههههههههه
:Drop_2:
كل المشروعات حلوه المهم الواحده تختار اللى تحبه وتكون شاطره فيه